البنك الأهلي المصري الراعي البلاتيني لعلاج فيروس C لعام 2017

 

وقع هشام عكاشه رئيس البنك الأهلي المصري والمهندس تامر وجيه رئيس شركة برايم فارما اتفاق تعاون يتيح مشاركة البنك بصفه الراعي البلاتيني للبرنامج السياحي العلاجي العالمي الذي تنظمه الشركة تحت مسمى " السياحة من اجل العلاج " خلال عام 2017 والذي يهدف لاستقدام الاجانب المصابين بفيروس C للعلاج والاستجمام داخل مصر ويمتد أيضا لعلاج آلاف المرضى المصريين من المصابين بهذا المرض وغير القادرين على تحمل نفقات العلاج، حضر حفل التوقيع حازم حجازي الرئيس التنفيذي للتجزئة المصرفية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ونرمين شهاب الدين رئيس التسويق والاتصال المؤسسي وبرامج دعم المجتمع بالبنك الأهلي وعدد كبير من قيادات الجانبين .

وعقب التوقيع أكد هشام عكاشه على ان رعاية هذا الحدث الهام جاءت في ضوء اقتناع البنك بجدوى البرنامج الذي يستثمر الميزة التنافسية التي تتمتع بها أسعار الدواء المصري بالمقارنة بأسعار الدواء المثيل في باقي دول العالم ويعكس نجاح التجربة المصرية في علاج مئات الألاف من المرضى خلال زمن قياسي ويوجه هذا النجاح لاستقدام الاجانب للعلاج داخل مصر بتكلفة مناسبة بدلا من استمرارهم على قوائم انتظار العلاج في بلدانهم لفترات طويلة ، فضلا عن ان البرنامج يعد فرصة لتنشيط الحركة السياحية الوافدة على مدار العام دون ارتباطها بمواسم محددة والترويج لمصر كأحد أهم مقاصد السياحة العلاجية في العالم بما يدعم الاقتصاد المصري من خلال توفير موارد منتظمة من العملات الاجنبية .

وأشار عكاشة الى أن توقيع هذا البروتوكول تزامن مع توقيع البنك لبروتوكول تعاون مع مؤسسة مصر الخير لتطوير عدد سبع عشرة قرية من القرى الأكثر احتياجا في بعض محافظات الجمهورية من خلال تنفيذ مجموعة من الأنشطة والتداخلات التنموية تشمل تطوير المدارس والوحدات الصحية المتواجدة بتلك القرى وتنفيذ شبكات مياه الشرب والكهرباء ورفع الكفاءة الانشائية لمنازل السكان وتزويدها بالتجهيزات الاساسية ، كما تشمل ايضا قيام ذات الشركة التي تنظم برنامج " السياحة من اجل العلاج " بعمل مسح طبي لما يقرب من 135 الف نسمة من سكان هذه القرى يتضمن الفحص وعمل التحاليل والأشعات لتحديد الحالات المصابة بفيروس سي ووضع وتنفيذ برنامج علاج متكامل لعدد 25 ألف حالة مصابة خلال عام 2017 يشمل توفير الأدوية والاشراف على تعاطيها ومتابعة المرضى حتى انتهاء البرنامج والتأكد من تمام الشفاء .

ومن جانبه صرّح المهندس تامر وجيه، بأن الشراكة مع البنك الاهلي تشمل رعاية الحفل الكبير الذي تقيمه الشركة بالقاهرة للإعلان عن بدء انطلاق البرنامج تحت شعار " عالمُ خالٍ من فيروس سي" والذي سيحضره نجم كرة القدم العالمي ليونيل ميسي الذي يتمتع بحب واحترام الجماهير من مختلف الجنسيات ويحظى بشهرة وشعبية دولية واسعة يؤكدها كم المتابعات التي تتم لموقعة على شبكة الإنترنت والتي تتخطى حاجز المليار متابع ، ونوه الى أنه سيتم في نطاق هذه الزيارة علاج مئات المرضي المصريين المصابين بالفيروس ، واشار وجيه الى ان الشراكة مع البنك الأهلي ستمتد على المدى الطويل لاستهداف التخلص من قوائم الانتظار في مصر حتى يتم القضاء على هذا المرض خلال المدة التي حددتها الاستراتيجية القومية للتخلص من فيروس سي في مصر قبل نهاية عام 2020 ، حيث سيتم تنفيذ المرحلة الاولي من هذه الشراكة خلال عام 2017.

 

وأضاف وجيه بأن برنامج " السياحة من اجل العلاج " الذي تنظمه الشركة يعتبر خطة علاجية سياحية متكاملة يتم تنفيذها بالتعاون مع شركة فاركو للأدوية وتشمل اجراء الفحوصات والتحاليل الطبية للمرضى والاشراف على تناولهم جرعات الدواء المحددة وذلك بالاستعانة بأرقى وأحدث المؤسسات العلاجية ومعامل التحاليل ومراكز الاشعة في مصر؛ كما تشمل الخطة ترتيب برامج زيارة لأهم المعالم السياحية في القاهرة للعمل على تأهيل المرضى الاجانب نفسيا لتلقى العلاج بطرق جديدة وتساعدهم على تخطي التحديات التي يلاقونها مع الفيروس عقب تناول الجرعات الدوائية.